النشرةتقاريرحقوق الانسان

لغز مقتل الشقيقتين السعوديتين في الولايات المتحدة

مرآة الجزيرة

تناولت الصحف الأمريكية التفاصيل المحيرة لقضية العثور على جثتي شقيقتين سعوديتين على ضفة نهر هدسون بولاية نيويورك في الولايات المتحدة الأمريكية.

وكانت قد عثرت السلطات على جثتي تالا فارع والتي تبلغ من العمر 16 عاماً وشقيقتها روتانا ذات 22 عاماً بالقرب من نهر هدسون، الأربعاء الماضي.

وتناولت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية تفاصيل العثور على الشقيقتين، مشيرة إلى تلقي الشرطة بلاغاً ظهر الأربعاء الماضي من شخص كان يتجول على ضفة النهر في حديقة “ريفرسايد” حين لاحظ وجود شيئاً بارزاً على الضفة.

ووجدت الشرطة جثتي الفتاتين أسفل الرصيف المذكور بالحديقة، وكشفت الشرطة أن الشقيقتين كانتا ترتديان ثياباً متشابهة وتحملان ملامحاً متشابه.

وأكدت الشرطة أن جثتي الشقيقتين كانتا مقيدتين ببعضهما البعض بواسطة شريط لاصق في منطقة الخصر وعند الكاحلين.

وذكرت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية، أن مسؤول في سفارة سعودية قام بالتواصل مع والدة الفتاتين، وطلب منها وأسرتها مغادرة الولايات المتحدة بعد قيامها بطلب لجوء سياسي للولايات المتحدة.

وبينت التحقيقات أن الجثتين لم تبقيا طويلاً في الماء، واستبعد مكتب الفحص الطبي خلال تحقيقاته حول سبب الوفاة فرضية الانتحار بالقفز من جسر “جورج واشنطن” حيث لم يُشاهد على جسديهما علامات تدل على صدمات أو رضوض نتيجة الارتطام بعد القفز، بالإضافة لأن قفز فتاتين من الجسر سيكون ملاحظا من قبل أي سيارة تعبر الجسر.

تكثف الشرطة حالياً جهودها في البحث عن نقطة دخول الشقيقتين للماء، مؤكدة أنه لا معلومات لديهم عن مكان إقامتهما قبل وفاتهما.

وغادرت الشقيتان مع والدتهما “السعودية” للولايات المتحدة منذ عام 2015، واستقروا في مدنية فيرفاكس بولاية فرجينيا بالقرب من واشنطن العاصمة. وبدأت الأخت الكبرى، روتانا، إكمال مشوارها الدراسي في جامعة “جورج ميسون” بولاية فيرجينيا، وظلت الشقيقة الصغرى تالا مع والدتها في فيرفاكس.

وكانت الأم قد أبلغت عن إختفاء تالا الشقيقة الصغرى في وقت سابق، وعادت وأوقفت جهود البحث بعد أن اكتشفت أن الفتاة كانت برفقة أختها الكبرى في نيويورك، مشيرةً إلى انقطاع الاتصال بهما قبل أسبوع.

واصدرت القنصلية العامة لـ”السعودية” في نيويورك بيان أكدت فيه تعيين محامية لمتابعة القضية “عن كثب”، وأكدت أنها تتابع مع السلطات المحلية حادثة مقتل المواطنتين السعوديتين.

وتبحث شرطة مدينة نيوريورك عن الدلائل والقرائن المتعلقة بحياة الشقيقتين السابقة للكشف عن لغز وفاتهما. وأكد رئيس قسم المباحث ديرموت شيا عن عملهم المكثف لمعرفة ما حدث للشقيقتين بعد أن تم الإبلاغ عن اختفائهما ولمعرفة أسباب تواجدهما في مدينة نيويورك ومكان إقامتهما هناك.

 

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى