الرئيسية + أخرى + شهداء الصلاة (صفحه 4)

شهداء الصلاة

حول المجلس العلمائي الشيعي في السعودية!

تكرر الحديث مؤخرا حول انشاء مجلس علمائي شيعي في المملكة في أعقاب الاعتداءات الانتحارية التي ضربت القديح والدمام وقبلها الدالوة. ويمكن القول -من حيث الأصل- ان التوجه نحو مأسسة أي عمل تعد فكرة معقولة، والجسم الديني شأنه في ذلك شأن …

أكمل القراءة »

مزاج علني نقد الطوائف للتخفف من إكراهاتها

«هل انتقاد متطرفي الشيعة، طائفية؟»، كتب الأستاذ عبدالرحمن الراشد، متسائلاً، في الزميلة «الشرق الأوسط». وهو السؤال الذي يروم من خلاله تسليط الضوء على «العنف» بوصفه سلوكاً عابراً للطوائف، وفعلاً متجاوزاً للجماعات والهويات، وموقفاً تجاه الآخر، لا علاقة له بمذهب معين، …

أكمل القراءة »

بئس التصويت يا مجلس الشورى

النظام الأساسي هو بمثابة الدستور، وهو مرجع القوانين كونه يضع القواعد العليا والعامة ويهتم بالأمور الكلية الشاملة في الدولة، لكن القوانين تعالج الجزئيات وتضع عقوبات محددة. ما هذا الأسى؟ هل من المعقول أن يكون المفحطون أخطر على سلامة الوطن من …

أكمل القراءة »

قرابين العروج: حفل تكريمي لشهداء تفجيري العنود والقديح

إحتفاءً بشهداء العنود والقديح الذين استهدفتهم قوى الإرهاب في بيوت الله، أقام النشاط الثقافي بالربيعية حفلًا تأبينيًا لتكريم الشهداء تحت شعار: قرابين العروج، على مسرح فجر الإسلام بالربيعية. صور الشهداء, كما أرواحهم ملأت المسرح، فيما تحدث الحضور عن شجاعتهم وسبل …

أكمل القراءة »

ردود أفعال على رفض الشورى لمشروع حماية الوحدة الوطنية

في مشهد لا يتكرر كثيرا تحت قبة الشورى التي تحسم فيها توصيات اللجان مصائر المشاريع .. أسقط المجلس مشروع الوحدة الوطنية الذي تقدم به عدد من الأعضاء من دوائر النقاش والبحث لعدم ملاءمته. ودعما للمشروع، عبر عضو المجلس محمد رضا …

أكمل القراءة »

نشطاء: رفض دراسة قانون ضد الطائفية والعنصرية مسيء للبلاد ويعني شرعنت ممارستهما

عد رفض المجلس محاولتين سابقتين من هذا النوع في سنوات سابقة، رفض مجلس الشورى السعودي، دراسة مشروع نظام حماية الوحدة الوطنية والمحافظة عليها، المقدم من عدد من أعضاء المجلس، بعد تفجيرات استهدفت مسجدين في مناطق التواجد الشيعي في المملكة مؤخراً. …

أكمل القراءة »

وجعٌ أنطقني

رغم كل الصخبِ والضوضاءِ والضجيج حولي على هذا الكوكب المجنون، لا زلتُ أرى صمتاً رهيبا للخير والسلام. والغصن الأخضر مكسور وطير السلام ذبيح. الضجيجُ الشرس يخرجُ من قلوبٍ عمياء، تجرح صمت الحياة المكفهّرِ حزنا وأسى. ضوضاء لا علاقة لها بالحضارات …

أكمل القراءة »

رفض نظام الوحدة الوطنية لم يكن مستغربًا

لا يخفى أن شيعة السعودية في القديم والحديث يعانون من التمييز الطائفي، ومن مصاديق التمييز الطائفي الذي يعانون من عدم محاسبة المكفرين لهم و المحرضين على الأعتداء عليهم حتى وصل الأمر إلى قتلهم في الدالوة و تفجيرهم في مساجدهم في …

أكمل القراءة »

إني أخاف الله..

ما حدث لم يكن حلما ، لم يكن كابوسا ، كانت المفاجأة وكانت الصدمة! كان الحدث فوق التوقعات وفوق التقديرات وفوق الحسابات ، لقد أذهلتنا هذه الأحداث الموجعة، وزلزلت بنا الأرض، ولا زلنا بين مصدقين ومكذبين، ولم نعد مدركين لما …

أكمل القراءة »

تعليقات سريعة على حرية الحوالي والشيعة!

يقول د. سفر الحوالي أن حدود حرية الشيعة في المملكة هي أن يولد الرجل شيعياً ويموت شيعياً دون محاسبة، وأن هذه هي حرية الشيعة، وأنها متوفرة، ولا يحق لهم التحكم في عقيدة البلد وفي الأكثرية.. الخ واستدل ببعض المجموعات الأمريكية …

أكمل القراءة »

نحو يقظة أمنية فاعلة

من يقرأ التاريخ يدرك بأن الارهاب لم يكن وليد هذا القرن! وانما نشأ بنشأة البشرية حيث كان الوسيلة الفاعلة لتحقيق الغايات لدول ومجموعات وعصابات كانت تتخذ الترهيب والترويع والقتل وسفك الدماء واحتلال المدن وهدمها وسيلة للعيش والكسب وبسط النفوذ، والكتب …

أكمل القراءة »

ماذا بعد الدماء

جرحنا أعمق مما نتصور سكن القلوب من عالم الذر… جرحنا بدأ من تلك الصفعة وعصرة الباب التي اهتز لها الكون وتزلزلت لها السموات… جرحنا اتسع غوره في هتك حرمة الصلاة في محراب الصلاة بدم صرخت له الملائكة…. جرحنا نما واستقر …

أكمل القراءة »

هل داعش صناعة إيرانية أم سعودية؟

راجت اتهامات مؤخرا تشير الى ارتباط تنظيم داعش الإرهابي بايران، وخاصة بعد التفجيرين الإرهابيين اللذين وقعا في مسجدي الإمام علي بن أبي طالب والإمام الحسين في المنطقة الشرقية من السعودية. إذ انبرت وسائل اعلام سعودية وبعد تبني تنظيم داعش للعملتين …

أكمل القراءة »

سلطان العامر: الليبرالية السعودية وحادثة الأحساء: الدولة البوليسية ليست حلًا للطائفية

في كتابه البديع “سرقة الصنم: النص والسياق في تصوير العنف الجماعي“، يقول پاول براس، بعد مراقبته لأحداث العنف الأهلي والطائفي في الهند لفترة طويلة، ما يلي: ”إن الصور المعممة، لكثير مما يسمى بالعنف الطائفي أو الطبقي في الهند، ما هي …

أكمل القراءة »

قبل أن يلبس الفتى الحزام الناسف!

أعلنت وزارة الداخلية، قبل يوم أمس، عن اسم منفذ جريمة مسجد الإمام الحسين بحي العنود بالدمام، مع قائمة بأسماء ستة عشر مطلوباً يشتبه بضلوعهم في تلك الجريمة، والتي راح ضحيتها أربعة شباب أبطال ضحوا بأنفسهم؛ لحماية المصلين الآمنين في يوم …

أكمل القراءة »

الراقصون على إيقاع الإرهاب!

يتفق الجميع على أن «الدولة» باعتبارها «صاحبة القوة العليا غير المقيدة»، والتي تعبر عن «السيادة والشرعية والهيمنة» على أرضها وشعبها، هي المستهدفة من موجة الإرهاب الطائفي الأعمى الذي يضرب بلادنا هذه الأيام. نعم، الجميع يتفق على ذلك.. لكن البعض يصر …

أكمل القراءة »

قبل الطوفان!

قبل ان تحين لحظة الانهيار وتحّل الكارثة على الأمة وتنتهي كما انتهت الأمم السابقة عندما حانت ساعة الحقيقة الحاسمة التي حولت تلك الحضارات العامرة الى مجرد أطلال وخراب ودمار، فقد كانت الرسل تحذر اقوامها قبل أن يحل العذاب الأليم الذي …

أكمل القراءة »

شهداؤنا لن نكتفي بهم صفحة في التاريخ!

حين بدأت مقالي عن شهداء الصلاة في التفجير الإرهابي الغاشم في مسجد الإمام علي بالقديح ذكرت بأن وراء كل حكاية نزف دامي، وما إن هممت أن أكتب عن شهداء العنود إلا وأنا أجد بأن وراء كل شهيد فقدناه هنا وهناك …

أكمل القراءة »

طفل القديح الباكي…خطاب ضد القتل والكراهية

كل حدث مأساوي يتوزع في منظومة من الصور التي تتنازع فكرة اختزاله وتعليبه في لقطة بصرية جامعة، تكون بمثابة الأيقونة التي تتصعد للإبلاغ عن الحدث من الوجهة الإنسانية، على اعتبار أن الصورة قرينة الخطاب الأخلاقي. فكل صورة تختزن ما يمكن …

أكمل القراءة »

و جاءوا

وَجَاءُوا أَبَاهُمْ عِشَاءً يَبْكُونَ و جاءوا … ولكن بأقمصة الموتِ لم يكن الدمُ يكذبُ كانَ يشيرُ إليهِم كانوا همُ الذئبَ و الآن جاءوا بما يشبهُ الدمعَ لكنَّ أنيابَهم لوّنتها الدماءْ دماءُ الحقيقةِ تفضحُ حربائهمْ و نزيفُ الصلاةِ يرنّحُ أصواتَهم في …

أكمل القراءة »