الرئيسية + الأخبار + محليات + بعد جريمة العوامية.. لجان الحراك الشعبي: الرد محفوظ لتأديب القوات السعودية

بعد جريمة العوامية.. لجان الحراك الشعبي: الرد محفوظ لتأديب القوات السعودية

دانت عائلة النمر في بلدة العوامية، شرق السعودية، الاعتداء الذي شهدته البلدة وأدى إلى استشهاد اثنين من شبان العائلة، وهما محمد طاهر النمر ومقداد محمد النمر، وأكد البيان بأنهما من “السائرين على خطى شيخ الشهداء آية الله الشيخ نمر النمر”.

ودعا البيان الذي صدر بتاريخ ٢٩ مارس، القيادات الشيعية والسنية في العالم “لإدانة القتل الممنهج بحق شباب الشيعة في القطيف”.

ودان البيان ما وصفه بـ”المواقف المتخاذلة” ودعا إلى تصحيح المواقف. وشدد البيان علي أن “الحل للخروج من الأزمة ليس باستخدام العنف المسلح ضد الشباب الذين وجدوا أنفسهم مطاردين بسبب مشاركة في مظاهرة سلمية هنا أو هناك، وهذا هو أصل مطاردتهم”.

ومن جانب آخر، استنكرت لجان الحراك الشعبي في شبه الجزيرة العربية الجريمة السعودية الجديدة بحق العوامية، وقالت في بيان صادر أمس الأربعاء، ٢٩ مارس، بأن هذه الجرائم المتتالية تشير إلى “العداء” الذي يحمله آل سعود ضد “شيعة أهل البيت في شبه الجزيرة العربية”.

وأكدت كذب ادّعاءات النظام السعودية حول الجريمة، وتوعد البيان بـ”تأديب” القوات السعودية و”إيقاف همجيتها وبربريتها”، وقال بأن “حقّ شباب الحراك الشعبي محفوظ، وسوف يكون لأى سلوك أرعن لتلك السلطة الغاشمة ردٌّ يعاكسه في الاتجاه ويتغلب عليه بالمقدار”.

شاركها مع أصدقائك