“ديلي ميل”: ثمة مخاوف بشأن مستقبل “نيوكاسل” إذا سيطرت عليه “السعودية”

مرآة الجزيرة

حذّرت صحيفة “ديلي ميل” من شراء “السعودية” النادي الإنجليزي “نيوكاسل يونايتد” بقيمة 300 مليون جنيه استرليني نظراً لسجل الرياض الحقوقي سيء الصيت المليء بالإعتداءات على حقوق الإنسان والمحاكمات غير العادلة، وفق تعبيرها.

وقال “جيمس شارب”، كاتب التقرير في الصحيفة البريطانية، أن صندوق الثروة السيادية السعودي يريد شراء “نيوكاسل”، في الوقت الذي يتعرض فيه المعتقلين في “السعودية” للتعذيب والسجن الإنفرادي، لذا ثمة مخاوف بشأن مستقبل النادي في حال سيطرت عليه دولة لديها مثل هذا السجل المؤسف لحقوق الإنسان، بحسب قوله.

وأضاف “ففي عام 2017، اعتقل النظام السعودي حوالي 500 من الأمراء البارزين ووزراء الحكومة ورجال الأعمال، فيما لا يزال ملف اغتيال الصحفي جمال خاشقجي في عام 2018 يخيم على سمعة النظام. ونفت الحكومة السعودية أن تكون أصدرت الأوامر بالاغتيال، لكن كثيرين لا يزالون يعتقدون أن النظام السعودي مسؤول عن تلك الجريمة، رغم أنه أُعدم خمسة أشخاص منذ ذلك الحين وسُجن ثلاثة آخرون بتهمة قتل خاشقجي”.

الصحيفة دعت إلى ضرورة اتخاذ قرار بشأن ما إذا كانت عملية الاستحواذ ستتم خاصة بعد الشكوى التي تقدمت بها “بي إن سبورت” التي أثارت مخاوف بشأن تورط “السعودية” في بث المباريات بشكل غير قانوني، ولا سيما رفضها منع بث محطة القرصنة “بي أوت ” التي قامت بقرصنة المحتوى المرخص قانونيا للقناة القطرية.

من جهته، كتب روري سميث في صحيفة “نيويورك تايمز” أنه إذا تمت المصادقة على الإستيلاء على نادي “نيوكاسل يونايتد”، فستكون العملية مزيجا من الرياضة والسياسة لصرف الانتباه عن انتهاكات حقوق الإنسان التي سيكون من الصعب الرد عليها من قبل السعودية.

الجدير بالذكر أنه كان المتوقع أن يتم التصديق على الصفقة التي تبلغ قيمتها حوالي 370 مليون دولار في الأسبوعين المقبلين. في حين لم يوافق على الصفقة الدوري الإنجليزي بعد وسط إحتجاجات حقوقية دولية تحذر الدوري من القبول بالصفقة.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى