“الأناضول”: جميع التحالفات التي قادتها “السعودية” لم تحقق نتيجة

مرآة الجزيرة

وجّهت وكالة أنباء “الأناضول” التركية الرسمية انتقاداً لاذعاً للتحالفات التي تشكّلها وتقودها “السعودية” بما فيها التحالف السعودي في اليمن، مؤكدةً أنها تحالفات فاشلة وعاجزة عن تحقيق أي نتيجة خلال السنوات الخمس الأخيرة.

وجاء في تقريرٍ نشرته الوكالة عبر صحفتها، أن التحالف السعودي في اليمن يتآكل ذاتياً، وأيضاً “​الناتو​ العربي” الذي تسعى الرياض في تشكيله قد مات قبل أن يولد وفق اعتبارها. وأشارت إلى أن “[السعودية]​ قادت 5 تحالفات في السنوات الخمس الأخيرة لم يحقق أي منها النتائج المرجوة منه”.

الوكالة، ذكرت التحالفات التي أنشأتها “السعودية” وهي “تحالف ​البحر الأحمر​، ​التحالف العربي​ في اليمن، ​التحالف الإسلامي​ العسكري لمحاربة ​الإرهاب​، الناتو العربي، ​التحالف الرباعي​ في مواجهة قطر ويضم السعودية و​الإمارات​ و​البحرين​ ومصر، بالإضافة إلى تحالفات السعودية ضد ​إيران​” مؤكدةً أن جميعها تفتقد لوحدة الهدف والتوجّهات والأولويات.

يُشار إلى أن “السعودية” عندما تحسست الخطر عقب الضربة التي وجهتها إيران لقواعد الولايات المتحدة في العراق، أعلنت مؤخراً عن تأسيس تحالف جديد يتضمن 8 دول لحفظ أمن الخليج والدول المطلة على البحر الأحمر بحسب تعبيرها. ويتألف من: “[السعودية] والسودان وجيبوتي والصومال وإريتريا ومصر واليمن [ حكومة الفار عبد ربه منصور هادي] والأردن”.

وقال “وزير الخارجية السعودي”، فيصل بن فرحان، في مؤتمر صحفي عقده عقب توقيع ميثاق التأسيس أن التحالف يضم دولا عربية وإفريقية ويعرف باسم “مجلس الدول المطلة على البحر الأحمر وخليج عدن”.

ابن فرحان نفى أن يكون للمجلس أي قوّة عسكرية جديدة، مؤكداً أنه عبارة عن منظومة عمل مشتركة وسيكون له أمانة واجتماعات وقمّة وليس مواز لمجلس التعاون الخليجي.

وأوضح أن المجلس يهدف للتنسيق والتشاور بشأن الممر المائي الحيوي، في ظل تحدّيات متزايدة في المنطقة في إطار حفظ الأمن والإستقرار، ومواجهة ما وصفها بالأخطار المحدّقة لافتاً إلى أنه تم الإتفاق على ميثاق التأسيس وستكون الرياض مقراً للمجلس.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى