الرئيسية - إقليمي - شركة إيطالية تعلق صادرات الأسلحة للرياض 18 شهرا

شركة إيطالية تعلق صادرات الأسلحة للرياض 18 شهرا

مرآة الجزيرة

على وقع الانتقادات المتواصلة للرياض ولسجلها الحقوقي سيء السمعة نتيجة جرائم العدوان على اليمن، تواصل المؤسسات والدول الكف عن التعاملات التجارية خاصة المتعلقة بالأسلحةمع السلطات السعودية.

وسائل إعلام إيطالية، كشفت عن أن شركة “RWM” المحلية لصناعة الأسلحة علّقت عملية تصدير الأسلحة إلى “السعودية” والإمارات ، لمدة 18 شهرا، بسبب استخدامها في حرب اليمن.

واستنادا إلى وسائل الإعلام، فإن “RWM”، المصنعة لرؤوس الصواريخ المتوسطة والكبيرة وللذخيرة، أرسلت قرارها لشركائها في إيطاليا، “أبلغتهم بقرار تعليق صادراتها “للسعودية” والإمارات بسبب استخدام تلك الأسلحة في حرب اليمن، وهي الحرب المتواصلة منذ نحو خمس سنوات ارتكب خلالها مختلف أنواع الجرائم والانتهاكات.

هذا، وبينت وسائل الإعلام أن “الشركة ستحترم إرادة البرلمان الإيطالي والحكومة بتعليق صادراتها لمدة 18 شهرا اعتبارا من نهاية يوليو/تموز”.

يشار إلى أنه كان مجلس النواب الإيطالي قد وافق في 26 يونيو/حزيران الماضي، على مشروع قانون من شأنه وقف بيع الأسلحة للسعودية والإمارات، لخشيتهم من استخدام تلك الأسلحة في “ممارسات تنتهك القانون الإنساني الدولي باليمن”.

جدير بالذكر أن الشركة الإيطالية تلحق بركب عدد من الدول التي علقت صفقات الأسلحة مع الرياض بسبب سجلها الحقوقي السيء وانتهاكاتها لحقوق الإنسان، فيما بقي يبقى الكونغرس الأميركي يسن القوانين والمشاريع من أجل اتخاذ خطوات ضد الرياض، الحليفة للرئيس دونالد ترامب الذي يستخدم الفيتو بشكل متواصل للاستفادة من ابتزازه للسلطات السعودية تحت ذريعة الحماية.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك