الرئيسية - إقليمي - “بومبيو”: محمد بن سلمان سيُمنع من دخول الولايات المتحدة إذا ثبت تورطه بجريمة خاشقجي

“بومبيو”: محمد بن سلمان سيُمنع من دخول الولايات المتحدة إذا ثبت تورطه بجريمة خاشقجي

مرآة الجزيرة

في ظل الضغوطات التي يمارسها الكونغرس الأميركي بجناحيه الحزب الديمقراطي والجمهوري، على الإدارة الأمريكية، صرّح وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو”، إن بلاده ستمنع ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، من الدخول إلى أراضيها، في حال ثبت تورّطه بمقتل الصحفي جمال خاشقجي.

كلام “بومبيو” جاء في أثناء جلسة استماع بمجلس الشيوخ الأمريكي لميزانية العام 2020، وذلك رداً على السيناتور الديمقراطي، “باتريك ليهي”، الذي سأله عن مدى استعداد الإدارة في واشنطن لفرض عقوبات على ولي العهد السعودي في إطار قضية مقتل خاشقجي.

عندها أجاب “بومبيو”: “إننا سنقوم بذلك في حالة رغبته في السفر إلى هنا”، مشيراً إلى أن الإدارة الأمريكية “تواصل العمل على تحديد الحقائق” المتعلقة بهذه القضية، وشدّد على استعداد حكومة بلاده لتطبيق قانون “ماغنيتسكي” العالمي، الذي ينصّ على تطبيق عقوبات على جهات حكومية أجنبية متورطة في مثل هذه القضايا.

وكشفت المخابرات الأمريكية أن محمد بن سلمان هو مَن أمر بقتل خاشقجي، وهو من أعطى الأوامر لستة عشر سعودي، في مقدمتهم سعود القحطاني المستشار السابق لولي العهد السعودي، والعقيد في المخابرات السعودية ماهر المطرب، وصلاح الطبيقي، ومشعل البستاني، ونايف العريفي، ومحمد الزهراني، ومنصور أبو حسين، وخالد العتيبي.

وأعلنت واشنطن منع السعوديين الستة عشر من دخول الولايات المتحدة على خلفية تورطهم بجريمة خاشقجي، وهو التحرّك الذي وصفته “نيويورك تايمز” “بمحاولة من البيت الأبيض لإخماد الثورة في الكونغرس التي أبداها كلا من الحزب الديمقراطي والجمهوري ضد [السعودية]”.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك