الرئيسية - إقليمي - اندلاع اشتباكات بين القوات السعودية والإماراتية في عدن
استخدمت القوات العسكرية السعودية أسلحة محرمة في حربها على اليمن وأستهدفت المدنين والمنشأت الحيوية . ( صورة أرشيفية )

اندلاع اشتباكات بين القوات السعودية والإماراتية في عدن

مرآة الجزيرة 

في مشهدٍ يعكس الخلافات الدائرة بين الرياض وأبوظبي في اليمن، اندلعت اشتباكات يوم أمس الإثنين في محافظة عدن اليمنية، بين مسلحين تابعين لجلال شايع، ومسلّحين تابعين لناصر الشوطحي القيادي السابق في قوات الحزام الأمني التابعة للإمارات.

المواجهات احتدمت بين الطرفين بالقرب من محيط شركة بير الفضيل، بحسب وسائل إعلام تابعة للتحالف السعودي، قالت أن خلفية المواجهات تعود إلى منع مسلّحي جلال شايع، مسلحين تابعين لناصر الشوحطي من استحداث أرضية بقرب قسم الشرطة في المدينة، ما أسفر عن لإشتباك عن سقوط ثلاث مقاتلين من كلا الطرفين.

يأتي ذلك، في ظل تنامي الخلافات بين القوات السعودية والإماراتية المتواجدة في جنوب اليمن، بفعل تضارب الأجندات والمصالح، وهو الأمر الذي يطفو على السطح بين الفينة والأخرى.

وتمثّل أحداث جزيرة سقطرى والخلاف السعودي الإماراتي حولها، وما يدور من صراع خفي في المهرة أبرز مظاهر الخلافات الدائرة بين الجانب السعودي والإماراتي.

وكشف مسؤولان في المخابرات اليمنية التابعة لحكومة الرئيس الفار عبدربه منصور هادي المدعوم من “السعودية”، أن “السعودية والإمارات تعيشان حالة من الخلافات مؤخراً بشأن دعم أبوظبي للانفصال وتكوين دولة جنوبية”.

وأشارا إلى أنه جرى اجتماع “نهاية ديسمبر الماضي بين قادة في المخابرات والجيش السعوديين والمخابرات الإماراتية بوجود الشيخ طحنون بن زايد الذي يتمسك بملف اليمن، انتهى بخلافات حول مستقبل اليمن مع تحركات الأمم المتحدة من أجل السلام”. 

 

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك