الرئيسية - إقليمي - موقع إستخباراتي: سلمان بن عبد العزيز سيصدر عفواً عاماً عن المعارضين استجابةً لضغوط أمريكية!

موقع إستخباراتي: سلمان بن عبد العزيز سيصدر عفواً عاماً عن المعارضين استجابةً لضغوط أمريكية!

مرآة الجزيرة

بيّن موقع “تاكتيكال ريبورت” الإستخباراتي، أن سلمان بن عبدالعزيز ينوي إصدار قرار عفو شامل لجميع الأمراء الذين اختاروا المنفى الإختياري مقابل التوقّف عن أنشطتهم المعارضة للعاهل السعودي محمد بن سلمان.

وكشف الموقع الإستخباراتي المتخصّص في المعلومات الإستخباراتية في الشرق الأوسط، أن العفو العام غرضه تخفيف الضغط على ابن سلمان واستجابة لضغوط أمريكية.

وأوضح: “إن هذه الخطوة التي يقوم بها الملك تأتي من رغبته في وضع نهاية لهذه القضية هذا العام، وإعادة أفراد الأسرة الحاكمة لتحقيق المصالحة والالتفاف حوله”.

“تاكتيكال ريبورت”، اعتبر أن سلمان بن عبد العزيز يعتقد أن الأمراء المنفيين سيعودون إلى البلاد وسيتوقفون عن أي من الأنشطة ضد ابن سلمان، بمجرد أن يصدر العفو العام عنهم.

وأكد أن هذه الخطوة وغيرها هي استجابة بشكل كامل لقائمة المطالب الأمريكية التي نقلها وزير الخارجية “مايك بومبيو” وصهر ومستشار ترامب “جاريد كوشنر” لولي العهد بن مقتل الصحفي جمال خاشقجي.

وتتضمن قائمة المطالب تلك التي سبق وكشفها الموقع في نوفمبر/ تشرين الثاني 2018، “إصدار عفو عام عن كل المعارضين السعوديين المقيمين في الخارج، وإقالة كل المسؤولين المتورطين في أنشطة أمنية ضد المعارضين السعوديين في الخارج”.

وأيضاً أن تلتزم “السعودية” “بإبلاغ الأجهزة الأمنية الأمريكية بشكل مسبق حول أي نشاط للدبلوماسيين السعوديين في الولايات المتحدة وإطلاعهم على تطورات هذه الأنشطة أولا بأول”.

ووفقاً للموقع، فقد “ضغطت واشنطن على النظام السعودي من أجل منح المزيد من الأدوار لأمراء الجيل الثاني والثالث للمشاركة في الحكم والسلطة، وتجسدت هذه الخطوة في الأوامر الملكية التي صدرت مؤخراً وشهدت تعيين عدد شباب الأسرة الحاكمة في مناصب وزارية وأمراء لمناطق وهيئات”.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك