الرئيسية - الأخبار - حملة دولية تدعو لإطلاق سراح معتقلي الرأي في “السعودية”

حملة دولية تدعو لإطلاق سراح معتقلي الرأي في “السعودية”

مرآة الجزيرة

اعتراضاً على الإنتهاكات التي يتعرّض لها معتقلي الرأي والمعارضين في السجون السعودية، أطلقت مؤسسة “سكاي لاين” حملة تضامنيّة للمطالبة بوقف الإنتهاكات التي يتعرضون لها وإطلاق سراحهم.

المؤسسة الدولية أوضحت أن هدف الحملة هو تذكير السلطات السعودية بضرورة احترام التزاماتها في الاتفاقات الدولية، ووقف انتهاكاتها لحقوق الإنسان داخل سجونها بحق المعتقلين، مشيرةً إلى أنها جاءت بالتزامن مع إحياء اليوم العالمي للتضامن الإنساني، الذي يصادف 20 من ديسمبر من كل عام.

وأكدت “سكاي لاين” التي تتخذ من استوكهولم مقرّاً لها، في بيان صحفي أن الحملة أن 2018 “شاهد على سلسلة انتهاكات مروّعة ارتكبتها السلطات السعودية، في مقدمتها قتل الصحفي البارز جمال خاشقجي في الثاني من أكتوبر الماضي، مروراً باعتقال واستمرار احتجاز المئات من الناشطين والناشطات في مجال حقوق الإنسان والمرأة، والأكاديميين، والصحفيين، والمدونين، والدعاة.”

ودعت المؤسسة الدولية إلى “تحرك دولي جدي وعاجل، يضع اعتبارات حقوق الإنسان فوق المصالح الاقتصادية والسياسية في التعامل مع السعودية وما “تتورط به من انتهاكات مروعة”.

كما شددت على “وجوب الضغط الدولي الفاعل على الحكومة السعودية لاحترام التزاماتها بموجب الاتفاقيات والمواثيق الدولية، ووقف ما يتعرض له المئات من معتقلي الرأي والمعارضين في سجونها من “انتهاكات الاحتجاز التعسفي والتعذيب بما يخالف مواثيق حقوق الإنسان الدولية”.

هذا وعرضت “سكاي لاين” قائمة بعدد من معتقلي الرأي في سجون السعودية للتذكير بقضيتهم، والتضامن معهم في محنتهم وما يتعرضون له من انتهاكات تخالف أبسط حقوقهم وفق ما نصت عليه القوانين والمواثيق الدولية.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك