الرئيسية - الأخبار - البورصة “السعودية” تخسر مكتسبات عام 2018

البورصة “السعودية” تخسر مكتسبات عام 2018

مرآة الجزيرة

خسرت “البورصة السعودية” الأحد، “تداول” أكثر من 400 نقطة في أول يوم من الأسبوع، مما يعني أنه فقد كل المكتسبات التي حققها منذ بداية العام (2018).

وسجل مؤشر البورصة هبوطا 7% في تداولات الأحد، فاقدا مكتسبات عام 2018، مع تزايد الضغوط الدولية على الرياض إثر اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي والمطالبة بالكشف عن مصيره.

وقد خسر مؤشر السوق المالية “تداول” أكثر من 400 نقطة في أول يوم من الأسبوع، مما يعني أنه فقد كل المكتسبات التي حققها منذ بداية العام، حيث تراجعت أسهم 164 شركة في تعاملات الصباح، مقابل صعود أسهم تسع شركات من أصل 188 شركة مدرجة في البورصة.

ويعود هبوط البورصة إلى غياب المحفزات الناجم عن ضعف البورصات العالمية، وتراجع أسعار النفط العالمية نهاية الأسبوع الماضي.

وكالة “فرانس برس” رأت أن تراجع أسهم البورصة إلى الضغوط الدولية المتزايدة على الرياض، بسبب اختفاء الصحفي جمال خاشقجي.

ونوهت وكالة “أسوشيتد برس” الأمريكية أن هبوط البورصة، جاء بعد ساعات من تهديدات الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب للرياض على خلفية اختفاء خاشقجي.

يشار إلى أن أزمة اختفاء خاشقجي في القنصلية السعودية في إسطنبول ألقت بظلالها على الوضع الاقتصادي، إذ أعلن العديد من الشخصيات العالمية البارزة في عالم الأعمال والإعلام انسحابهم أو تجميد مشاركاتهم في مشروعات أو أنشطة اقتصادية سعودية، ومن أبرزها نشاط “مبادرة مستقبل الاستثمار” الذي يرأسه محمد بن سلمان، ويعقد في المدة ما بين 23 إلى 25 أكتوبر/تشرين الأول الحالي.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك