الرئيسية - النشرة - مستشار بالديوان الملكي السعودي يحذف تغريدة هدد فيها نشطاء بالاغتيال

مستشار بالديوان الملكي السعودي يحذف تغريدة هدد فيها نشطاء بالاغتيال

مرآة الجزيرة

أعرب ناشطون عن قلقهم إزاء تغريدة نشرها المستشار في الديوان الملكي السعودي، سعود القحطاني، على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” هدد فيها النشطاء بالاغتيال. وقام القحطاني بحذف التغريدة المذكورة بعد عدة تنبيهات وصلته بخصوص جدية وحساسية وضع “السعودية” في الوقت الراهن.

وقام العديد من النشطاء بإعادة نشر تغريدة القحطاني مرفقة بتغريدات أخرى له ذات مضمون مشابه، مشيرين إلى استنكارهم لما اعتبروه “تهديداً صريحاً بالقتل”، خصوصاً في ظل الأحداث الأخيرة المصاحبة لاختفاء الصحفي جمال خاشقجي في قنصلية الرياض بإسطنبول والتنبؤات الدولية الأولية بقيام السلطات السعودية بتصفيته.

وقال المستشار في الديوان الملكي برتبة وزير في التغريدة التي نشرها العام الماضي وقام بحذفها الآن أنه “بفتح مكة أُمِر الرسول في نفر بقتلهم، وإن وجدوا تحت أستار الكعبة” مذيلاً ذلك بـ”هاشتاغ” من دعاهم بـ”القائمة السوداء”، مشيراً إلى معارضي الحكومة السعودية والذين أكد سابقاً بأنه سيتم فرزهم ومحاسبتهم بشدة من قبل السلطات السعودية.

وأثارت التغريدة حفيظة العديد وجلبت الكثير من التساؤلات عن ماهية وكيفية تفسير الحكومة السعودية لـ”الخيانة” لتحقيق شرط الوعيد الذي ذكره القحطاني في تغريداته.

بالإضافة إلى ذلك ذكر القحطاني في تغريدة أخرى بأن “ملف الاغتيال تم فتحه من جديد” ودعا المعارض سعد الفقيه المقيم في لندن للانتظار والترقب.

وتراوحت ردود الفعل من إدانة واستنكار وتحذير إلى دعوة للتوثيق.

وقال الإعلامي فيصل القاسم إن تغريدة القحطاني تحمل وعيد صريح باغتيال المعارضين من “السعودية”.

فيما أكد حساب “نحو الحرية” بأن القحطاني قد نشر تغريدة ذات مضمون تهديدي “صريح وواضح جداً جداً جداً بقتل المعارضين.. وإن كانوا تحت أستار الكعبة”.

 

وأكد أحد المغردين على جدية الوضع وحذر القحطاني من إدراج اسمه ضمن المطلوبين لمحكمة الجنايات الدولية في قضية خاشقجي، ونصحه بالمسارعة بحذف التغريدة.

فيما طلب منه آخر العمل على اتفاقيات دولية لتسليم المطلوبين عوضاً عن سلك طريق “الاغتيال المكلف جداً”، كما وصفه.

وعلق العديد من المغردين على محتوى تغريدات القحطاني وأشار البعض الآخر إلى ضرورة محاسبته داعين إلى رفع دعوة لتحميل القحطاني مسؤولية أي محاولة اغتيال تتعرض لها المعارضة.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك