الرئيسية - إقليمي - مسؤول إيراني: النظام السعودي يتعاون مع الكيان الصهيوني لإستهداف إيران
توافق متطابق بين المواقف السياسية بين السعودية وإسرائيل

مسؤول إيراني: النظام السعودي يتعاون مع الكيان الصهيوني لإستهداف إيران

مرآة الجزيرة

أكد رئيس منظمة تعبئة المستضعفين (البسيج) العميد غلام حسين غيب برور، وجود تعاون استخباراتي بين “السعودية” والكيان الصهيوني ضد الثورة الاسلامية الايرانية.

المسؤول الإيراني وفي مقابلة له مع وكالة تسنيم الدولية للأنباء، قال: “نشهد اليوم حرباً شاملة مع الاستكبار العالمي والرئيس الامريكي أظهر عدائه وتهديدات”.

وأضاف: “إن نظام آل سعود الخبيث والكيان الصهيوني المحتل للقدس يشارك في هذه الحرب ضد الثورة الاسلامية الايرانية من خلال اموال ضخمة وعمليات استخباراتية”.

وتشهد العلاقات الإيرانية – السعودية توتراً كبيراً في الآونة الأخيرة على خلفية انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من الإتفاق النووي الذيىوقع في العام 2015.

وفي الوقت الذي تعلن فيه “السعودية” انخفاض مبيعات النفط الإيراني بمعدل 700 ألف برميل في اليوم مؤكدةً أن الرياض قادرة على تعويض هذا النقص في الأسواق النفطية، تشدّد طهران على أن “السعودية” لا تمتلك هذه القدرة.

وأعلن وزير النفط الإيراني بيغان نمدار زنغنه أن الأسواق النفطية لا يمكن أن تصدق ما وصفها بـ “الادعاءات المبالغ فيها” من “السعودية” بأنها قادرة على تعويض شحنات النفط الإيرانية التي تراجعت بسبب العقوبات الأميركية على طهران. وتابع: “ادعاءات مبالغ فيها كهذه يمكن أن تسعد السيد ترامب، لكن السوق لن تصدقهم أبدا”.

وأردف قائلاً: “هذه التصريحات جاءت بضغط من ترامب على السلطات السعودية في الحقيقة لا السعودية ولا أي دولة منتجة أخرى تملك مثل هذه القدرة”.

وكان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان قد قال في مقابلة مع وكالة “بلومبرغ” أن السعودية “قامت بعملها وأكثر” لتعويض الانخفاض الأخير في مبيعات النفط الإيراني، لافتاً إلى أن مبيعات ايران النفطية انخفضت 700 ألف برميل في اليوم.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك