الرئيسية - إقليمي - تظاهرات حاشدة في تعز تطالب بطرد التحالف السعودي من البلاد    

تظاهرات حاشدة في تعز تطالب بطرد التحالف السعودي من البلاد    

مرآة الجزيرة

تحت عنوان “ثورة الجياع”، اندلعت تظاهرات حاشدة مجدداً في مدينة تعز جنوبي اليمن رفضاً لوجود التحالف السعودي وتنديداً بالأزمات الإقتصادية التي تمر بها البلاد نتيجة ممارسات دول التحالف.

المشاركون في التظاهرات الشعبية احتشدوا بالآلاف مرددين هتافات مندّدة بالأزمات الإقتصادية التي أدت إلى انهيار سعر صرف الريال اليمني أمام العملات الأجنبية، بالإضافة إلى ترديد هتافات تدعوا صراحةً لطرد “السعودية” والإمارات من المحافظة.

وعبّر المتظاهرون عن استيائهم من وجود التحالف السعودي في البلاد وهو الأمر الذي وصفوه بالإحتلال والوصايا خلافاً لما زعمته دول التحالف حول ما يسمى “بإعادة الشرعية”، كما بيّن المتظاهرون نهب ثروات اليمن من قبل التحالف السعودي دون مقابل أو فائدة تعود على اليمنيين.

وخلال التظاهرات رفع المشاركون لافتات كتب عليها “التحالف السعودي خرج من مربع مساندة الشرعية إلى الوصايا والإحتلال ومصادرة القرار اليمني”، “السعودية بدل أن تفتح باب اللجوء الإنساني قامت بطرد المغتربين اليمنيين”، “اطردوا متسولي الشرعية من بلاطكم الملكي”، “ثرواتنا لا وديعتكم.. نفطنا لا معوناتكم.. موانئنا لا هباتكم”.

ووفقاً لصحيفة “العربي الجديد” يأتي في مقدمة مطالب المتظاهرين، “الإسراع في تشكيل حكومة طوارئ للمهام العاجلة ومباشرة عملها من العاصمة المؤقتة عدن، والعمل وفق خطه تقشفية وموازنات معدة حسب الأولوية والإمكانيات المتوفرة والضرورية”.

قائمة مطالب ثورة الجياع الموقعة باسم “شباب فوق السلطة”، تضمنت أيضاً “إعادة فتح جميع الموانئ والمطارات المغلقة من قبل التحالف العربي، وتشغيلها أمام الحركة التجارية من قبل الحكومة وعدم تدخل دول التحالف فيها، واستئناف عملية إنتاج وتصدير النفط والغاز الموقوفة من قبل دول التحالف العربي وقيام الحكومة بتنظيم توزيع المشتقات النفطية وضبط الأسعار”.

إلى ذلك، طالب المتظاهرين “بإعادة تنظيم وتفعيل المؤسسات الإنتاجية و الأوعية الإيرادية وتسهيل الإجراءات والمعاملات أمام المستثمرين والتجار، والإسراع في صرف رواتب كافة الموظفين اليمنيين مع وضع التسويات العادلة، وتطبيق قانون الأجور اليمني بخصوص رواتب كبار مسؤولي الدولة وصرف رواتبهم بالريال اليمني بدلا من الدولار”، الى جانب “إلغاء القرارات التعسفية والرسوم الباهظه بحق المغتربين اليمنيين في المملكة العربية السعودية كون المملكة تتحمل جزء كبير من المعاناه التي يمر بها اليمنيين”.

 

 

 

 

 

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك