الرئيسية - النشرة - السلطات السعودية تتهم عصام الزامل بالإرهاب لانتقاده طرح أرامكو   

السلطات السعودية تتهم عصام الزامل بالإرهاب لانتقاده طرح أرامكو   

مرآة الجزيرة

بعد توجيهه انتقادات موضوعية لخطط طرح أسهم من شركة أرامكو السعودية في الاكتتاب العام، اتهمت السلطات السعودية الخبير الإقتصادي عصام الزامل، بالانتماء إلى تنظيم إرهابي.

ووجه النائب العام السعودي اتهامات للزامل تتعلق بالانتماء إلى تنظيم إرهابي ولقاء دبلوماسيين أجانب سراً كما تشمل هذه الاتهامات الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين بالإضافة إلى الاتصال بقطر والتحريض على القيام باحتجاجات في “السعودية” تقول “رويترز” نقلاً عن صحيفة “عكاظ”.

التقارير المنتشرة وفق وكالة الأنباء العالمية، لم تحمل اسم الزامل ولكن بعض مصادرها وجماعة القسط الحقوقية التي تتخذ من لندن مقراً لها بالإضافة إلى شبكة من النشطاء الذين يتابعون ويوثقون حالات الأشخاص الذين يصفونهم بأنهم سجناء الضمير أكدوا أن المعني هو الزامل.

وقال يحيى العسيري عضو جماعة القسط “لرويترز” “إن الشخص المعني بذلك هو عصام الزامل ولم يرد المكتب الإعلامي للحكومة السعودية على طلب للتعليق”.

عكاظ بيّنت أن من بين الاتهامات الموجهة للزامل “لقاء أجانب لهم صفة رسمية دبلوماسية وتزويدهم بمعلومات وتحليلات عن المملكة وما تقوم به من إجراءات وقرارات وما يحدث فيها من حراك مجتمعي مع عدم إبلاغ الجهات الرسمية بذلك”.

ولم يقدم التقرير تفاصيل ولكن هذه الاتهامات تكرر نفس ما وصفت به وسائل الإعلام الرسمية ناشطين مدافعين عن حقوق المرأة تم احتجازهم في مايو أيار بأنهم خونة “وعملاء سفارات” مما أثار حفيظة دبلوماسيين في السعودية وهي من الحلفاء الرئيسيين للولايات المتحدة بحسب الوكالة.

واعتُقل الزامل في سبتمبر أيلول 2017 أثناء حملة اعتقالات واسعة شنها محمد بن سلمان للقضاء على كافة المعارضين والمنتقدين، حيث شملت عشرات من رجال الدين والأكاديميين.

وجاء في التعليقات التي تسببت باعتقال الزامل إن “تقدير قيمة أرامكو بتريليوني دولار والذي أشار إليه الأمير محمد سيتطلب من السلطات ضم الاحتياطيات النفطية للشركة في عملية البيع”.

وبالرغم من أن السلطات السعودية ألغت خطط الطرح العام الأولي لأسهم أرامكو واستغنت عن المستشارين الماليين الذين كانوا يعدون لما تم وصفه بأنها أكبر عملية طرح لأسهم في البورصة في التاريخ غير أن الزامل لا يزال في السجن ومعرض للخطر.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك