الرئيسية - السلطات السعودية تعتقل مواطناً لبنانياً

السلطات السعودية تعتقل مواطناً لبنانياً

مرآة الجزيرة

اعتقلت السلطات السعودية الشاب اللبناني محمود المزقزق منذ أكثر من 26 يوماً بسبب عدم استكمال الأوراق الرسمية اللازمة للإقامة في “السعودية”.

الشاب محمد المزقزق ابن بلدة ببنين العكارية، كان قد سافر إلى “السعودية” منذ شهور بدواعي العمل، إلا أن كفيله قام باحتجاز جواز سفره لمدة لا تقل عن ثمانية أشهر بذريعة تأمين إقامة له، ليتخلى عنه الكفيل بعد ذلك ويعيد جواز السفر إليه، طالباً منه تسليم نفسه إلى شرطة القصيم التي كانت من المفترض أن تقوم بترحيله إلى لبنان.

بعد أن بادر الشاب اللبناني بتسليم نفسه إلى شرطة القصيم، تؤكد عائلته في حوار لها مع قناة المنار أنه جرى القبض عليه مباشرةً وزجّه في “هنغار” أشبه بمأوى للحيوانات بحسب وصف العائلة، وذلك مع المئات من الأشخاص الموقوفين بذريعة انتهاء صلاحية جوازات السفر.

وروت العائلة معاناتها من المماطلات التي تلقاها من قبل السفارة السعودية في لبنان، وأيضاً الجهات الأمنية والوزارية إذ أكدت أنه جرى مراجعة السفارة السعودية عدة مرات إلا أنها كانت تحيلهم إلى وزارة الخارجية التي كانت بدورها تحيلهم إلى الأمن العام اللبناني والذي كان يعيدهم إلى السفارة السعودية دون جدوى من أي طرف.

والدة المزقزق الذي غادر بلاده بحثاً عن لقمة العيش، طالبت السلطات السعودية عبر شاشة قناة المنار بالإفراج الفوري عن ابنها المحتجز منذ أكثر من 20 يوماً كما ناشدت رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، ورئيس الحكومة سعد الحريري، التدخل العاجل في قضية الشاب الذي لم يرتكب أي جريمة يعاقب عليها القانون.

من جهته أكد والد الشاب محمود أنه راجع كافة نواب المنطقة للتواصل مع السلطات السعودية لإعادة ابنه إلى البلاد، إلا أن أحداً منهم لم يحرّك ساكناً، مناشداً اللواء عباس إبراهيم التدخل الفوري في القضية حتى تتمكن العائلة التواصل معه على الأقل ومعرفة مصيره بعدما أُلقي القبض عليه لمجرد تأخير في إنجاز معاملة رسمية لم يكن سبباً به.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك