الرئيسية - اليمن: 22 شهيداً وجريحاً بغارة للتحالف السعودي استهدفت حفل زفاف بصعدة

اليمن: 22 شهيداً وجريحاً بغارة للتحالف السعودي استهدفت حفل زفاف بصعدة

مرآة الجزيرة

استشهد 11 يمنيا وأصيب 11 آخرون بنهم نساء وأطفال جراء غارة لطيران التحالف السعودي استهدفت حفل زفاف بمنطقة غافرة في مدينة صعدة باليمن، الثلاثاء 3 يوليو.

وبالتزامن مع تنصل التحالف السعودي من التقرير الأممي الأخير حول اليمن، معتبرا أن الأمم المتحدة اعتمدت على “معلومات مغلوطة”، ارتكب طيران التحالف مجزرة جديدة بحق المدينين في اليمن مجددا استهدافه حفل زفاف مرة أخرى ماأسفر عن سقوط عدد من النساء والأطفال.

مصدر مسؤول بوزارة الخارجية ندد بالجريمة الوحشية التي ارتكبها طيران العدوان في حفل زفاف بمحافظة صعدة في ظل تواجد المبعوث الأممي،مؤكداً أنها رسالة بأن تحالف العدوان لايؤيد مساعي السلام .

وفي تصريح لوكالة “سبأ” أوضح المصدر أن دول العدوان تعرقل مساعي السلام التي يبذلها المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، مشيراً إلى أنه “كلما لاحت في الأفق بوادر إمكانية عودة لمفاوضات السلام والتسوية التي ستؤدي إلى وقف العدوان ورفع الحصار، يسعى العدوان لوضع عراقيل عبر مرتزقته ورفع وتيرة الغارات الجوية التي تستهدف المدنيين بهدف خلق مناخ عام رافض لأي محادثات سلام لدى الشعب اليمني المؤمن بحقه في العيش بكرامة والدفاع عن أرضه ببسالة”.

واعتبر أنه “لم يعد هناك منطقة في اليمن لم ترتكب فيها دول العدوان جريمة بحق الإنسانية، وتتساقط كل يوم الذرائع والحجج التي سوقها العدوان ومرتزقته وتؤكد دون شك أن الهدف الرئيسي للعدوان هو قتل الشعب اليمني وتدمير مقدراته الاقتصادية وكل مقومات الحياة “، مشدداً على أن “الشعب اليمني يقف بثبات خلف المجلس السياسي الأعلى وحكومة الإنقاذ الوطني في مواجهة العدوان”.

وتندد المنظمات الحقوقية بالمجازر التي يرتكبها الطيران، حيث اتهم تقرير صدر مؤخراً عن الأمم المتحدة التحالف العسكري الذي تقوده السعودية بالوقوف وراء نصف عدد حالات قتل وإصابة الأطفال في اليمن.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك