الرئيسية - النرويج تدعو السلطات السعودية إلى الإلتزام بتعهداتها أمام مجلس حقوق الإنسان

النرويج تدعو السلطات السعودية إلى الإلتزام بتعهداتها أمام مجلس حقوق الإنسان

مرآة الجزيرة

السلطات السعودية مدعوة إلى احترام التزاماتها بصفتها عضو في مجلس حقوق الإنسان، هذا ما أكدته النرويج في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

يوم الأربعاء 27 يونيو، ألقت مندوبة النرويج هيربوغ فيسكا ألفسكار(Ms. Herborg Fiskaa Alvsåker) كلمة بلادها التي خصت بها السلطات السعودية، مشددة على ضرورة التزام الرياض بالمعايير الحقوقية الدولية التي تتوجب على الدول الأعضاء في المنظمة الأممية.

ألفسكار وفي كلمة خلال الدورة ال38 للمجلس، وضمن جلسة 27 يونيو 2018، أعربت عن قلق بلادها من وضع المدافعين عن حقوق الإنسان والمحامين والكتاب والصحفيين في الرياض، مبينة أن “الوضع المقلق ينطبق على وضع النساء في السعودية وخاصة أنها دولة عضو في المجلس”.

مندوبة النرويج، اعتبرت أن أعضاء المجلس اختاروا أن يأخذوا مسؤولية حماية حقوق الإنسان، “لذلك عليهم أن يلتزموا بأقصى المعايير ويجب أن يضمنوا حرية الرأي والتعبير وعليهم احترام حرية المعتقد، مضيفة أن على الدول الأعضاء السعي لإرساء المساواة بين الجنسين.

هذا، وانتقدت النرويج استمرار تنفيذ عقوبة الإعدام المستندة إلى التعذيب، مطالبة الدول الأعضاء بالتشديد على ضرورة دعوة الرياض لتعليق هذه العقوبة والتوقف عن ممارسة التعذيب بالبلاد.

وعن أوضاع المدافعين عن حقوق الإنسان في “السعودية”، أكدت مندوبة النرويج ضرورة تأمين بيئة آمنة لعمل المدافعين عن حقوق الإنسان وأن تسمح للمجتمع المدني والصحافة بالعمل بحرية، مشيرة إلى أنه على الدول كافة أن تعرف أهمية دور هؤلاء الحقوقيين والمدافعين عن حقوق الإنسان في تطوير حقوق الإنسان الديمقراطية ودور القانون.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك