الرئيسية - الرياض: الكشف عن مكان اعتقال عبدالعزيز بن فهد

الرياض: الكشف عن مكان اعتقال عبدالعزيز بن فهد

مرآة الجزيرة

كشفت الكاتب الصحفي القطري عبد الله الملا، عن مكان احتجاز الأمير السعودي عبدالعزيز بن فهد نجل الملك الأسبق فهد بن عبدالعزيز، الذي اعتقل وأخفي أثره عقب انتقاده وهجومه على ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد.

في تغريدة عبر حساب في “تويتر”، كشف الملا عن أن عبدالعزيز بن فهد معتقل في قصر “العوجا” بحي الخزامي في الرياض، ودوّن “مصدر خاص: صاحب السمو الملكي الأمير #عبدالعزيز_بن_فهد محبوس في قصر العوجا”.

ومنذ سبتمبر العام الماضي، انقطعت أخبار عبد العزيز بن فهد، بعد إطلاقه تغريدة أثارت حالة من الجدل، قال فيها:”الحمد لله الذي تفضل علينا بالحج، بروح بودع عمي سلمان وأسافر إن شاء الله، إن ما سافرت فاعلموا أني قتلت”، ليستتبعها بتغريدة لاحقة يحمد الله فيها على استرجاع حسابه من “القرصنة”، ثم اختفى الرجل من وقتها، لينتشر خبر آخر، لا تقل قيمته أهمية عن تغريدة ابن فهد الأولى، وهو وضعه قيد الإقامة الجبرية.

ظلت التساؤلات حول مصير عبدالعزيز إلى حين كشف حساب المغرد الشهير “مجتهد”، عن أن ابن فهد اعتقل من قصره في جدة على يد قوة تابعة لابن سلمان، وأكد حينها أن ابن فهد كتب تغريدته المحذوفة عقب مجيء قوة ابن سلمان إليه، ثم وضع بعدها تحت الإقامة الجبرية، وهو في مكان غير معروف حتى الآن.

وسبق أن أشار “مجتهد” إلى أن خطة ابن سلمان، مفادها أن لا تساهل مع المعارضين في آل سعود، ولا حصانة لهم من الاعتقال، حتى لو كانوا ممن تبقى من أبناء عبد العزيز. ويقول مجتهدإن “أبو ظبي وعرابها محمد بن زايد يقفون حول إقناع الفتى السعودي بهذا النهج التصادمي العنيف”.

واتسقت تصريحات مجتهد مع حملة الهجوم الذي تبناه ابن فهد ضد ابن زايد، في سلسلة تغريدات نشرها عبر حسابه، خاصة أن الأخير يدعم تولي ابن سلمان للعرش بطريقة يراها العديد من أمراء آل سعود مخالفة لتقاليد وأعراف نقل السلطة تاريخيا.
يشار إلى أن قصر العوجا هو نفسه القصر الذي استهدفه إطلاق النار في شهر أبريل الماضي، والذي زعمت الشرطة السعودية أنه ناجم عن استهداف طائرة مسيرة “درون” حاولت الاقتراب من القصر.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك