الرئيسية - النشرة - الشهيد الشيخ النمر..حاضر في العواصم العربية والغربية

الشهيد الشيخ النمر..حاضر في العواصم العربية والغربية

مرآة الجزيرة

على امتداد عواصم العالم العربية والغربية، تستمر فعاليات إحياء الذكرى الثانية لاستشهاد رجل الدين الشيعي البارز الفقيه الشيخ نمر باقر النمر وثلاثة من أبناء العوامية في 2 يناير 2016.

تحت شعار “معاً على درب الحسين (ع)”، أقام “منتدى القرآن الكريم” في مدينة كربلاء المقدسة حفل تأبيني، لشيخ الشهداء آية الله نمر النمر، واستضاف الحفل مجموعة من طلاب العلوم الدينية ممن كان للشيخ الشهيد دور في حياتهم، وألقيت عدة كلمات، استحضرت الدور الرسالي للشيخ الشهيد، وتحدثوا عن سيرته وعلمه وجهاده وعن قصص شخصية ومواقف جمعتهم به.

وفي مدرسة أمير المؤمنين (ع) في كربلاء المقدسة، أقيم حفل تأبيني بحضور علماء ورجال دين وطلاب، وألقيت كلمات استذكرت الدور الأساس للشيخ الشهيد في نصرة الحق والمظلوم، كذلك ألقوا الطلاب كلمة بينت أن الشيخ الشهيد النمر هو المعلم الأساس وصاحب الدور الرسالي في تنشئة الأجيال وتربيتها على القيم الإنسانية والأخلاقية والحياتية.

هذا، وأحيت محافظات ومدن العراق، الذكرى الثانية للشهيد النمر، ونظم أهالي مدينة القاسم في محافظة بابل، مهرجانا خطابيا استذكروا فيه دور الشيخ الفقيه النمر في مقارعة الظلم والاستبداد.

وبحضور عدد من وجهاء وأهالي المدينة، تخلل المهرجان عدة فعاليات وأنشطة تركزت حول الشهادة والبذور الثورية التي زرعها الشيخ الفقيه النمر في حياته وعقب استشهاده.

دماء النمر أحيت الأمة

واتسعت دائرة الإحياءات على امتداد مدن ومحافظات العراق، حيث أقيم مهرجان تأبيني في كربلاء المقدسة، في حسينية مسلم بن عقيل في حي الوفاء، بتنظيم من “الشباب الرسالي”.

وإلى العاصمة العراقية بغداد، التي استضافت مهرجانا تكريميا للفقيه النمر، وفاء لدمه، وأقيمت الفعاليات تحت عنوان “معا على درب الحسين (ع)”، تم خلالها تكريم عوائل شهداء القوات الأمنية والحشد الشعبي.

وبحضور جماهيري واسع عُقد في مقر هيئة راية الإمام الحسين(ع)احتفال تأبيني كبير، حضره عدد من العلماء والشيوخ والمسؤلين عن المواكب والهيئات الحسينية، ومن بين الشخصيات المشاركة سماحة الشيخ علي قائد المطري، الذي تحدث عن سنة الله في هلاك الظالمين ولو بعد حين.

وأكد المشاركون في كلماتهم على المواقف البطولية للشهيد الفقيه النمر، مشيرين إلى أن الشيخ النمر كان رمز رسالي لأبناء العراق، ولا شك أن الدروس والعبر التي نالها العراقيون جعلتهم في موقع التصدي للإرهاب والظلم، وقد تجلت سيرة ودروس الشيخ النمر في شهداء بلاد الرافدين على التنظيمات الإرهابية.

وبين المنظمون أن ذكرى الشيخ النمر وشهادته أفضل مناسبة لتكريم عوائل الشهداء وصبرهم، وشددوا على أن الشيخ النمر شهيد الأمة.

أما في البحرين، فقد خرج أهالي بلدة شهركان بتظاهرات عمت شوارع المنطقة، ورفعوا صور الشيخ الشهيد وشهداء البحرين في مقدمتهم رضا الغسرة، وأكد المشاركون أن دماء الشهداء تحيي الأمة وتصنع الثورة.

هذا، واستضافت مدينة قم المقدسة في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، مهرجان خطابيا علمائيا، شارك فيه حشد من العلماء ورجال الدين، الذين استذكروا دور الشهيد ومواقفه ودمه في إحياء الأمة جمعاء.

الحفل المنظم من أهالي الجزيرة العربية، شارك فيه سماحة السيد مرتضى السندي، والشيخ عبدالله الدقاق، فيما أطلقت فرقة أنوار الهدى أنشودة تكريمية للشيخ الشهيد النمر في ذكراه الثانية.

وإلى العاصمة الأميركية واشنطن، حضرت ذكرى الفقيه الشهيد نمر باقر النمر، حيث نظم عدد من النشطاء وأبناء الجاليتين الإسلامية والعربية تظاهرة أمام السفارة السعودية، رفعت خلاله صور الشيخ الشهيد النمر وعدد من المعتقلين في سجون الرياض، وطالب المشاركون بالإفراج الفوري عن المعتقلين ووقف أحكام الإعدام، وكف السلطات السعودية عن انتهاكاتها للعدالة الإنسانية والحقوقية والدولية.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك