الرئيسية + النشرة + بيرني ساندرز: السعودية دولة “مناهضة للديمقراطية” وتدعم الإرهاب

بيرني ساندرز: السعودية دولة “مناهضة للديمقراطية” وتدعم الإرهاب

مرآة الجزيرة

شنَّ السيناتور الأميركي المستقل ومرشح الرئاسة الأميركية السابق بيرني ساندرز هجوماً عنيفاً على النظام السعودي، واصفاً إياه بالغير الديمقراطي والداعم الأكبر للإرهاب في العالم، مؤكداً أنه على واشنطن ألاّ تعتبره حليفاً.

“ساندرز” أدلى بتصريحاته غير المسبوقة خلال مقابلة مع موقع “إنترسبت” الإخباري، قال إن النظام السعودي غير ديمقراطي إلى أبعد حدّ ومسؤول عن تمويل ودعم المدارس المتطرفة التي تنشر الفكر الوهابي المتزمّت للغاية ويثير كثيراً من الكراهية والعنصرية حول العالم, مستشهدا بسياسات الرياض القمعية المعلنة داخل حدودها.

وطالب “ساندرز” الولايات المتحدة بإعادة النظر في السياسة الخارجية تجاه إيران والسعودية، ورأى أن على الولايات المتحدة أن تنظر في إقامة حلف مع إيران وتتخلى عن حليفها التقليدي في الرياض.

وقال “ساندرز”: إيران نظمت انتخابات وشعبها الشاب تواق إلى مدّ جسور التواصل مع الغرب، ومع ذلك فإن واشنطن تواصل الحطّ من قدرها, داعياً واشنطن إلى اتباع نهج “متكافئ”  اتجاه الصراع السعودي الإيراني.

وأضاف “ساندرز” بأن النظام السعودي مارس دوراً سيئاً جداً في دعم ونشر الإرهاب على المستوى الدولي، ومع ذلك لا يزال يحظى بالدعم الأميركي مراراً وتكراراً.

وكشف “ساندرز” أنه في حزيران / يونيو 2017، انضم إلى 46 عضواً في مجلس الشيوخ في محاولة للتصويت على قرار منع مبيعات الأسلحة الموجهة بدقة وذخائر إلى “السعودية” التي تقود تحالفاً يشن حرباً على شعب اليمن مما يؤدي إلى وفاة الآلاف من المدنيين هناك.

شاركها مع أصدقائك