النشرةتقاريرحقوق الانسان

الأحساء: السلطات السعودية تحكم عالم الدين الشيخ محمد البن حمضة بالسجن 3 سنوات (فيديو)

مرآة الجزيرة

أصدرت المحكمة الجزائية بمدينة الهفوف بالأحساء الاثنين الماضي حكماً غيابياً بسجن عالم الدين الشيعي محمد بن سعود البن حمضة 3 سنوات.

وقال نشطاء حقوقيون أن محاكمة الشيخ بن حمضة استمرت نحو سنتين قبل صدور الحكم استناداً إلى تجريم ممارسته لحرية الرأي والتعبير ضمن شعائر عبادية حيث كان قد توجه العام 2014 إلى الله سبحانه بالدعاء في إحدى خطبه من على منبر جامع “أئمة البقيع” بالهفوف للإفراج عن الشيخ توفيق العامر والشهيد الشيخ نمر النمر قبل أن تعدمه السلطات السعودية في الثاني من يناير العام 2016.

الناشط الحقوقي المحامي طه الحاجي قال لـ”مرآة الجزيرة” أن الحكم يأتي في سياق التضييق على ممارسة حرية الرأي والحريات الدينية، ويستهدف الضغط على الشيخ البن حمضة كي يتخلى عن إمامة المصلين في جامع “أئمة البقيع” حيث تولى إمامة الصلاة في أعقاب اختطاف السلطات السعودية الشيخ توفيق العامر في الثالث من أغسطس 2011.

تجدر الإشارة أن الشيخ البن حمضة ناهز 60 عاماً سبق أن تعرض للاعتقال في14 ديسمبر2009 واستمر اعتقاله عدة شهور ثم أفرج عنه دون محاكمة أو إيضاح لمبررات الاعتقال.

ويعاني الشيخ البن حمضة مرضاً عضالاً في أذنه حيث يرقد في المستشفى لتلقي العلاج, وقد كفله أحد أبنائه للحيلولة دون اعتقاله من على السرير الأبيض.

الشيخ البن حمضة مسؤول الشئون الثقافية في فريق الأمل الرياضي بالهفوف، وعُرف بأنشطته الدينية والاجتماعية في الأحساء وخصوصاُ في بلدة الرفعة الشمالية.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى